الإعسار والإفلاس

عقدان من التميز القانوني والابتكار والالتزام في المجال القانوني.

لدينا محامون ذوي خبرة في قوانين الاعسار والافلاس، وينطوي هذا المجال على تقديم المشورة وتمثيل الأفراد والشركات غير القادرين على سداد ديونهم، وكذلك الدائنين الذين يسعون إلى استرداد الأموال من هؤلاء الأفراد أو الكيانات.

يقدم المحامون المختصون في هذا المجال، لا سيما العاملين في مكتب زايد الشامسي، مجموعة من الخدمات تتضمن تقديم المشورة للعملاء بشأن إجراءات الإعسار وقوانين الإفلاس، وتمثيلهم في إجراءات المحاكم، والتفاوض مع الدائنين، والمساعدة في تصفية أو إعادة تنظيم الأصول.وذلك بالتنسيق مع مختصين من مختلف القطاعات لمواجهة المصاعب والعقبات التي قد تعترض الاعسار والافلاس.

يجب أن يتمتع محامو الإعسار والإفلاس بفهم عميق للعمليات المالية والتجارية، بالإضافة إلى معرفة قوانين الإعسار والإفلاس. كما يجب أن يكونوا على اطلاع دائم بأحدث التطورات في هذه القوانين، سواء على المستوى المحلي أو الدولي.

في شركة محاماة تعتمد على التكنولوجيا مثل شركة زايد الشامسي، يتم تعزيز ممارسة قانون الإعسار والإفلاس من خلال الاستفادة من التكنولوجيا المتقدمة. على سبيل المثال، يمكن استخدام أدوات الذكاء الاصطناعي وتحليل البيانات لإجراء تحليل مالي فعال وتقييم المخاطر والتحقق من الامتثال. تُستخدم المنصات الرقمية الآمنة للتواصل الفعال مع العملاء والتعامل مع البيانات المالية الحساسة.

تنطوي ممارسة قانون الإعسار والإفلاس في جوهرها على تقديم المشورة القانونية الاستراتيجية للأفراد والشركات الذين يعانون من ضائقة مالية، ومساعدتهم على الامتثال لقوانين الإعسار والإفلاس، وتمثيلهم في إجراءات المحاكم، والاستفادة من التكنولوجيا لتقديم خدمات فعالة وآمنة وعالية الجودة.

يمكنك التواصل معنا

املأ هذا النموذج وسيتصل بك المتخصصون لدينا قريباً للحصول على استشارة مفصلة.

    I am not Robot : 7 + 3 =